إدمان

يعرف الإدمان (إدمان) بأنه حالة نفسية وسلوكية تؤثر في الإنسان، وتجعله يرغب في القيام بشيء ما من أجل تحقيق الراحة النفسية، وهو يعتاد بشكل مرضي على سلوك أو مادة ؛ ويجعل الفرد ينهمك بهذا النشاط، بغض النظر عن الآثار السلبية التى تلحق بصحته أو حالته العقلية أو حياته الاجتماعية.

ما هو الإدمان؟


هو الاستخدام المفرط بشكل مستمر أو دوري عن طريق اختيار المتعاطي، دون أي ارتباط بالاستعمال الطبي المطلوب الذي يحدده الطبيب لغرض الشعور بالراحة أو ما يتخيله الشخص المتعاطي ليكون مريحًا أو فضوليًا أو يستشعر تجربة معينة ؛ سوء الاستخدام لا يصل إلى حد الإدمان، على الرغم من أن التمييز في بعض الأحيان صعب للغاية. وذلك لأن سوء الاستخدام غالبًا ما ياخذ أحد الأشكالة الاَتية:

 

  • الاستخدام المستمر الذي يقارب الإدمان مثل ؛ مثل تعاطي الأفيون أو الكحول أو المنومات.
  • إساءة استخدام عرضي أو غير مباشر لالتقاط تجربة معينة، مثل استخدام حمض الليسرجيك، أو الحشيش أو المستنشقات ؛ استخدام المسكنات والأدوية الأخرى التي لا تصرف بوصفة طبية بشكل مستمر أو عرضي هو شكل من أشكال سوء الاستعمال.

وله عوامل مقترحه كأسباب للإدمان تشمل العوامل الوراثية والبيولوجية والدوائية والاجتماعية، ولكي نفهم الإدمان أكثر.

الاعتماد (الإدمان)


عرفت هيئة الصحة العالمية (سـنـة ١٩٧٣) الاعتماد أو الادمان كحالة نفسية وفي بعض الأحيان عضوية تنتج عن تفاعل الكائن الحي مع المواد الكيميائية، ومن خصائصه تضمُن الاستجابات وأنماط السلوك المختلفة التى تشمل دائمًا الرغبة في الإساءة الخاصية بشكل مستمر أو دوري للشعـور بآثارها النفسية أو لتجنب الآثار المزعجة الناجمه عن عدم توفرها، وقد يكون المتعاطي مدمن على أكثر من مادة واحدة ؛ تمت إضافة التعريف التالي لخصائص الإدمان التالية:

  1. الرغبة الملحة في الاستمرار على تعاطي العقار والحصول عليه بأي وسيلة.
  2. زيادة الجرعة بصورة متزايدة لتعود الجسم علـى الـعـقـار، وإن كـان بعض المدمنين يظل على جرعة ثابتة.
  3. الاعتماد النفسي والعضوي على العقار.
  4. ظهور أعراض نفسية وجسمية مميزة لكل عقار عند الامتناع عنه بشكل مفاجئ.
  5. الآثار الضارة على الفرد المدمن والمجتمع.

الاعتماد او الإدمان النفسي

حالة تنتج من تعاطي المادة وتسبب الشعور بـالارتياح والإشباع وتولد الدافع النفسي لتناول العقار بصـورة متصلة أو دورية لتحقيق اللذة أو لتجنب الشعور بالقلق.

الادمان النفسي

الاعتماد أو الإدمان العضوي

حالة تكيف وتعود الجسم على المـادة بحيث تظهر على المتعاطي اضطرابات نفسية وعضوية شديدة عند امتناعه عن تناول العقـار فـجـأة ؛ وهذه الاضطرابات أو حالة الامتناع تظهر على صورة أنماط من الظواهر، والأعراض النفسية والجسمية المميزة لكل فئة من العقاقير ؛ تسبب بعض العقاقير الاعتماد النفسي فقط مثل:

المنشطات، الكوكايين، القنب أو الحشيش، عقاقير الهلوسة، القات، التبغ، القهوة، المسكنات، المستنشقات ؛ أما العقاقير التي تسبب الادمان النفسي والعضوي فهي: الخمر، المنومات، المهدئات، الأفيون ومشتقاته، وجدير بالذكر أنه لا توجد عقاقير تسبب الاعتماد العضوي فقط بدون أن يسبقه الاعتماد النفسي.

الأعراض التي تمثل الإدمان


هناك بعض الأعراض التي نعتبرها نحن مستشفي أبو رجيلة لإعادة التأهيل أعراض واضحة للإصابة بمرض الإدمان وتستخدم في تحديد الأشخاص المصابين وتتمثل في النقاط التالية:

  • التقلبات المزاجية / يعاني الشخص المصاب بالادمان على المادة بالتقلبات المزاجية المفاجئة، فيزداد الشعور بالحدة والعصبية لديه.
  • الإكتئاب / يواجه أغلب المدمنين حالات من الاكتئاب الشديد نتيجة لبعض المشاعر السلبية التي تنتج من آثار الإدمان، والتي قد تدفع بها أحيانا إلى الانتحار.
  • العزلة و الوحدة / نتيجة إدمان الشخص تقل مهاراته الاجتماعية و يلجأ إلى العزلة والوحدة لهروبه من المواجهة والاندماج وسط المجتمع لاختلافه في الفكر والأسلوب والكلام والاهتمامات.
  • الإنكار / هو إنكار واقع إدمانه وأنه ليس لديه أي مشكلة مع الإدمان رغم عدم قدرته على الامتناع وإنكار ما وصلت إليه حالته من مشاكل نتيجة لإدمانه.
  • الإنحلال الاخلاقي / يصبح المدمن مستعدا لعمل بعض الأشياء غير الاخلاقية و المخالفة للقانون وهنا تكمن خطورته وتنعدم لديه المبادئ بشكل كلي.
  • الإحراج / يصاب المدمن بالإحراج نتيجة إدمانه وتعرضه للمواقف المختلفة ويكون أسلوبه في التعامل إما بالهروب أو استخدام العنف.
  • الإحساس بالذنب / يصاب المدمن بذلك الاحساس نتيجة أفعاله والخسائر التي وقعت له ولمن حوله من أسرة وأصدقاء رغم أنه لا يستطيع فعل شيء تجاه ذلك.
  • التبرير / بعد الوصول الى قمة الإدمان نجد أن من أهم علاماته هي الغياب غير المبرر للشخص المدمن، فقد يختفي لساعات أو حتى لأيام بدون أي عذر واضح.
  • التدهور / تتدهور حالة المدمن بمرور الوقت ويتزايد إدمانه ومعدل تعاطيه للمواد المخدرة وتسوء حالته من يوم إلى آخر.
  • ظهور أصدقاء جدد / عادة ما يحتاج المدمنين لتكوين صداقات جديدة مع أشخاص يمكنهم اصطحابهم أثناء تعاطي أو شراء المخدرات، خاصةً خلال مرحلة المراهقة.
  • إنفاق الكثير من الأموال / من أهم أعراض الإدمان على المخدرات الشائعة هي إنفاق الكثير من الأموال وطلبها على غير المعتاد وبدون أي تفسير واضح، كما أن اكتشاف فقدان المال أو أي من المتعلقات المنزلية بصورة متكررة قد يشير إلى تواجد شخص مدمن في المنزل.

أسباب الإدمان وسوء الاستعمال


الإدمان ظاهرة معقدة ومتعددة الأسباب، ولتبسيط الموضوع وتقريبه لذهن القارئ، نشبه الإدمان بمرض معد كمرض السل، فمرض السل يعتمد على ثلاثة عوامل تتفاعل مع بعضها لتؤدي في النهايـة إلى أعراض جسمية معينة تصيب الرئتين أساسا ثم أعضاء أخرى.

وتعتمد أعراض السل على نوع الجرثومة وتأثيرها على الجسم وعلى حالة المريض الصحية قبل الإصابة وعند الإصابة، كما تعتمد أيضا على بيئة المريض وظروفه الاجتماعية. والإدمان أيضا يعتمد على خواص العقار، وطبيعة المدمن وخواص بيئته.

اتصل الاَن
89 89 896 0100 002

Click to Play Video

شخصية المدمن وجوانبها النفسية والبيولوجية


الشخصية الإدمانية ؛ حاول أصحاب هذا الرأي إثبات وجود أنواع معينة من الشخصيات أو سمات خاصة في الأفراد الذين يصابون بالإدمان، وأن هذا النوع من الشخصية نادر بين الناس بصورة عامة، ولـم يتوصل الباحثون حتى الآن إلى إثبات وجود مثل هذا النوع من الشخصية.

أما فيما يتعلق ببعض السمات التي تظهر على شخصية الأفراد الذين يدمنون فقد استطاع الباحثون التوصل إلى جزء من هذه السمات عن طريق أسلوب التحليل النفسي ووصف الشخصية وفق المنهج المتعلق بالطب النفسي والاختبارات النفسية ودراسة شخصيات مجموعات مـن الأطفال على مدار السنين، ثم مقارنة من يدمن منهم عند البلوغ بغير المدمنين منهم.

الإدمان مرض دماغي بين العضوي والنفسي... يمكنك الاَن التعافي منه!

ما هي فسيولوجيا الادمان؟

يحدث الإدمان الجسدي عندما يغير الاستخدام المتكرر للدواء الطريقة التي يشعر بها المخ، يسبب إدمان المخدرات تغيرات فيزيائية في بعض الخلايا العصبية في الدماغ، تستخدم الناقلات العصبية مواد كيميائية تسمى الناقلات العصبية للتواصل، ويمكن أن تظل هذه التغييرات لفترة طويلة بعد التوقف عن الدواء.

ما هي أعراض الإدمان؟

  • الشعور بالحاجة في أخذ الدواء أو المادة المُدمن عليها يومياً.
  • التدرج في تناول كميات أكبر مع الوقت.
  • لانعدام تأثير الكميات التي اعتاد الجسم عليها.
  • التأكد من توفّر كميات كافية من المادة المدمن عليها، والخوف من انقطاعها.
  • اعطاء الأولوية المادية لشراء المخدرات أو الأدوية المدمن عليها.
  • عدم انجاز المهمات سواء في العمل أو الدراسة.

ما هو تشخيص الإدمان؟

  • تقييم شامل من قبل طبيب نفسي، أو أخصائي المخدرات والكحول.
  • تتم الاختبارات المعملية عن طريق الدم والبول، ولكنها ليست اختبار تشخيصي للإدمان، ولكن يمكن استخدامها للعلاج.
  • لتشخيص تعاطي المخدرات، يستخدم معظم المتخصصين في الصحة العقلية معايير في الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات العقلية (DSM-5) الذي نشرته الجمعية الأمريكية للطب النفسي.

ما هو علاج الإدمان؟

  1. أدوية العوامل المضادة للانسحاب التي يسببها الإقلاع عن الإدمان.
  2. أدوية تساعد على التركيز او النوم حسب احتياج المريض ووضعه الصحي، إدخال المريض الى مصحة مختصة.
  3. العمل من خلال جلسات العلاج الفردي أو العائلية.
  4. التركيز على فهم طبيعة الإدمان، لتصبح خالية من المخدرات ومنع الانتكاس.

نصائح للعيش مع الإدمان

المحافظة على الهدوء والاسترخاء ؛ أخذ قسط كافي من النوم ؛ الابتعاد عن مسببات الحزن والقلق ؛ تناول الطعام المتوازن ؛ الابتعاد عن المجموعات المشجعة على الادمان ؛ ترك الأماكن التي يعتادونها لتناول المخدرات ؛ التفكير في عواقب الادمان، الصحية والنفسية والاجتماعية.

×