مدة بقاء الحشيش في الجسم إلى متى تبقى؟

تتراوح مدة بقاء الحشيش في الجسم من ٣ إلى ٤ ساعات في الدم ؛ والنفس من 12 إلى 24 ساعة ؛ وتتراوح مدة بقاء الحشيش في البول من ٣ إلى 36 يوماً ؛ ويمكن أن يستمر الحشيش في اللعاب من ٢٤ إلى ٧٢ ساعة، ويبقى في الشعر لمدة تصل إلى ٩٠ يوم بعد آخر جرعة.

على الرغم من أن الحشيش هو أقل المخدرات ضررًا، إلا أن مدة بقاء الحشيش تدوم أطول من معظم المخدرات الأخرى ؛ يتم استقلاب THC في الحشيش عندما يتم استقلابه وتوزيعه في الكبد على THC-COOH، والذي يستمر لفترة طويلة جدا في الجسم.

مدة بقاء الحشيش في الجسم

تدوم مدة بقاء الحشيش في الدم و الجسم بشكل عام لمدة تصل إلى ثلاثة أشهر، حيث تتراوح مدة البقاء في البول من سبعة إلى ثلاثين يومًا، ويبلغ مدة البقاء في الشعر إلى تسعين يومًا ؛ اللعاب هو أقل وقت، حيث قد يصل إلى اثنتي عشرة ساعة، ومدة الحشيش تبقى في الدم أسبوعين.

أظهرت دراسة جديدة أنه عند إجراء اختبار لتحديد مدة بقاء الحشيش في الدم والبول للمدخنين، فإن تأثير الحشيش يستمر لأكثر من أسبوعين بعد التوقف عن الاستخدام، في حين تتراوح هذه المدة لدى المتعاطين بصورة غير مستمرة ما بين ثلاثة إلى أربعة أيام.

من الممكن تحديد ما إذا كان الشخص يستخدم الحشيش أم لا من خلال تحليل الدم أو البول أو الشعر أو اللعاب ؛ بعض هذه الاختبارات أكثر شيوعًا بسبب انخفاض تكلفة تحليل البول، ولكن الأكثر دقة هو تحليل الدم.

تشير دقة تحليل الحشيش في الدم، إلى توضيح نسبة ما إذا كان الفرد قد تعاطى الحشيش خلال 24-48 ساعة الأخيرة، و تنخفض مستويات المادة الفعالة (THC) في الحشيش بشكل كبير بعد مرور 48 ساعة، وغالبًا ما تتحول إلى نواتجها المكونة للأيض، لتظهر في شكلها الأصلي، وتستخدم تحليل الدم في حالات الحوادث التي تعقب استخدام الحشيش.

ما هي مدة بقاء الحشيش في الدم؟

تتغير مدة بقاء الحشيش في كل جزء من أجزاء الجسم تبعا لعدة عوامل، وطول مدة بقاء الحشيش في الدم ليس بمقدار مدة بقائه في اللعاب أو البول أو الشعر، وهذه العوامل:

    • كمية التدخين، هل هي مستمرة أم أنها على فترات؟
    • كيفية استخدام المخدر، هل هو عن طريق التدخين أم عن طريق تناوله؟
    • هل يستخدم عقار آخر مع الحشيش؟
    • نوع الحشيش الذي يتم أخذه، هل هو حشيش اصطناعي أم حشيش طبيعي؟
    • كيف يعمل الجهاز الهضمي؟ يساعد عمله على هضم الحشيش، وسرعة التخلص منه في البول أو البراز.
    • طول ووزن وعمر وصحة الشخص بشكل عام.
    • البيئة المحيطة بالمتعاطى، هل يتعاطى هذا المخدر أيضًا؟

ما العلاقة بين جسم المدمن ومدة بقاء الحشيش في البول؟

هناك عامل مهم آخر في بقاء مدة الحشيش في الدم، وهو الحالة الوظيفية للمدمن أو متعاطي المخدرات، حيث يؤثر ذلك على عمل وجود الحشيش في البول بسبب:

    • تؤثر الحالة الوظيفية لبعض الأعضاء الحيوية في الجسم على بقاء الحشيش في الجسم بشكل عام والبول بشكل خاص، ومن هذه الأعضاء الكلى أو الكبد والجهاز الهضمي والإخراج، إذا عمل هؤلاء الأعضاء بكفاءة فإن هذا سيزيل بلا شك الحشيش من البول أسرع.
    • كما لو كانت العلاقة المباشرة بين أعضاء الجسم والسموم من مخدر الحشيش.
    • يعد وزن الجسم أيضًا عاملاً حاسمًا في مدة بقاء الحشيش في البول أو في الجسم عمومًا، لأن الحشيش ومكوناته الكيميائية يختارون الخلايا الدهنية للتفاعل معهم والبقاء حتى يتم القضاء على هذه الخلايا عن طريق الإخراج أو بطرق أخرى.
    • لذلك المدمن السمين هو عامل سلبي في مدة بقاء الحشيش في الجسم، ولا يخرج من السموم إلا بصعوبة أكثر من الشخص الأقل وزنًا، وهنا تساعد ممارسة التمارين على تقليل مدة بقاء الحشيش في البول والجسم ككل.
    • وهناك عامل آخر هو عمر الفرد الذي أدمن الحشيش، يتم حساب العمر عند تحليل الدم أو البول ؛ وبالتالي، فإن مدة بقاء الحشيش تختلف من شخص لآخر حسب العمر.

ما هي مدة بقاء الحشيش في اللعاب؟

يمكن أيضًا اكتشاف الحشيش ومستقلباته في لعاب المستخدمين العرضيين والمزمنين، وجدت دراسة أجريت عام 2014 على القنب في السائل الفموي أن مستقلبات THC يمكن اكتشافها في لعاب المستخدمين العرضيين لمدة يوم إلى ثلاثة أيام والمستخدمين المزمنين لمدة تصل إلى 29 يومًا.

7 عوامل تؤثر على مدة بقاء الحشيش في الجسم

على الرغم من صحة الأرقام أعلاه، إلا أنها ليست قاعدة ثابتة تنطبق على الجميع، حيث يختلف الوقت الذي تحتاجه للتخلص من الحشيش عما يحتاجه الآخرون ، وبالتالي يختلف طول المدة التي يتبقى فيها الحشيش في البول والدم من من شخص لآخر وهذا الاختلاف يرجع إلى عدة عوامل:

1. مدة الإساءة:

    • يحدد تاريخك في استخدام الحشيش إلى حد كبير مدى ترسبه في الجسم ؛ وكلما طالت فترة الاستخدام، كلما طالت مدة بقاء الحشيش في البول والدم ، وكلما طال الوقت لمغادرته الجسم.

2. الحالة الصحية:

    • كلما كانت الحالة الصحية للفرد المتعاطي صحية ولا يعاني من أمراض جانبية، فإلى جانب قدرة الكبد والكلى على التخلص من السموم، قل وقت الحشيش في الجسم.

3. علم الوراثة:

    • تؤثر الوراثة أيضًا على طول الوقت الذي يبقى فيه الحشيش في الجسم ؛ على سبيل المثال، يرث الناس أنواعًا مختلفة من عائلة السيتوكروم P450 الفائقة من الإنزيمات، والتي تعدل الحشيش في الجسم مما يؤدي إلى التخلص منه عن طريق البول.

4. الوزن:

    • عندما أوصى الأطباء بتجنب زيادة الوزن، كانوا يعرفون أهمية ذلك لمخدر الحشيش أيضًا ؛ كلما زادت نسبة الدهون في الجسم، زاد تخزين الحشيش فيه لعدم قدرته على الذوبان في الماء، لذلك عندما يكون لديك نسبة دهون أقل، ستتمكن من التخلص من الحشيش بشكل أسرع.

5. حساسية الاختبار:

    • يمكن أن تكشف الاختبارات الأكثر حساسية عن جرعات أقل من الحشيش، تشمل الاختبارات الدم والبول والشعر واللعاب.

6. نوع الحشيش اصطناعي أو طبيعي:

    • لا تزال الطبيعة متفوقة حتى في االحشيش، فعندما يكون الحشيش المستخدم طبيعيًا بدون أي إضافات معملية يستغرق وقتًا أقصر لمغادرة الجسم، أما إذا تم تصنيعه فإنه يستغرق وقتًا أطول.

7. هل هناك مخدر آخر مستخدم بجانب الحشيش:

    • إذا كنت تستخدم الحشيش من تلقاء نفسه، فإنها يستغرق مدة أقصر لمغادرة جسمك، أما إذا اختلط بمواد مخدرة أخرى، فيستغرق خروجه فترة أطول، وبالتالي طول المدة التي يبقى فيها الحشيش في الجسم وبالتحديد البول والدم أطول.

كيفية التخلص من اثار الحشيش في الدم؟

نود أن نتحدث هنا عن كيفية تطهير الجسم من الحشيش واستعادة الحياة مرة أخرى، فقد يكون من الضروري زيارة مركز لعلاج الإدمان، فقد لا يلزم أن يكون كذلك بحيث يمكن تنقية الدم من تأثير الحشيش بواسطة:

    1. التعرق، عن طريق دخول الساونا مرتين في اليوم، صباحا ومساء.
    2. كثرة مياه الشرب والسوائل.
    3. تجنب تناول الأطعمة الدهنية لأنها تحتاج إلى مزيد من الهضم. كما تتركز مادة (THC) أيضًا في الخلايا الدهنية وسيبقى لفترة أطول حتى تنهار هذه الخلايا.
    4. ممارسة تمارين التخسيس، قيام الشخص بالتمارين الرياضية مثل السباحة وركوب الدراجات تساعدك على زيادة التعرق ؛ القضاء على وجود الحشيش في الدهون في الجسم.

بالطبع، يتبع الشخص الخطوات السابقة للتخلص من كمية الحشيش في جسده إذا لم يستطع استشارة طبيب متخصص ؛ تظهر العديد من الأعراض على الشخص المصمم على التوقف عن تعاطي القنب، مثل الرغبة في العودة مرة أخرى، والعصبية، والجنون، وأيضًا الاضطرابات ومشاكل النوم ؛ تتوج أعراض الانسحاب هذه ببعض المواد في اليوم الرابع وتظهر بقوة لدى النساء أكثر من الرجال.

أسئلة حول الحشيش وما هي مدة بقائة وإلى متى يبقى

ما هي المدة التي تستغرقها آثار الحشيش حتى تزول؟

تبدأ آثار الحشيش قصيرة المدى في التلاشي بعد ساعة إلى ثلاث ساعات ؛ يمكن أن تستمر بعض التأثيرات، مثل مشاكل الذاكرة أو صعوبة النوم، لبضعة أيام.

كيف يترسب الحششيش في جسم متعاطيه؟

بمجرد دخول الحشيش إلى جسمك يتم تقسيمه إلى 80 مادة تسمى المستقبلات، وتتركز تلك المستقبلات بنسبة كبيرة في البول بسبب عدم قدرتها على الذوبان في الماء، ومن هنا يستغرق بقاء الحشيش وقتًا أطول في البول قد يصل إلى ٤٠ يوماً.

كم من الوقت يبقى الحشيش في البول لغير المدمن؟

إذا كان الحشيش رفيقك في المناسبات العرضية، وكنت تتناوله بشكل غير منتظم، فإن مدة بقائه في البول تتراوح ما بين ٣ إلى 15 يومًا.

كم من الوقت يبقى الحشيش في الدم لأول مرة؟

إذا استخدمت الحشيش لأول مرة، فإن الوقت المتبقي في لفترة تواجد الحشيش في الدم يصل إلى يومين.

كيف يتخلص غير المدمن من الحشيش قبل التحليل؟

إذا لم تكن مدمنًا على الحشيش، يمكنك التوقف عن تعاطيه قبل 10 أيام من تحليل البول ؛ م ممارسة الرياضة وفقدان الدهون لزيادة إفراز العرق، وهذه الطريقة هي أسرع الطريق لتنظيف البول من مخدر الحشيش.

المصادر
  1. Health line: 27/8/2018 - (How Long Does Weed (Marijuana) Stay in Your System?) - https://www.healthline.com/health/how-long-does-weed-stay-in-your-system
  2. Medical News Today: 29/1/2019 - (How long can you detect marijuana in the body?) - https://www.medicalnewstoday.com/articles/324315#takeaway
  3. Weed Maps: 9/8/2020 - (Key factors that influence how long weed stays in your system) - https://weedmaps.com/learn/cannabis-and-your-body/how-long-does-marijuana-stay-system
  4. Ncbi.Nlm.Nih: 4/7/2012 - (Chemistry, Metabolism, and Toxicology of Cannabis: Clinical Implications) - https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC3570572/
  5. Easyread Drugabuser: 21/8/2015, 18/8/2020 - (Effects of Marijuana on Brains and Bodies) - https://easyread.drugabuse.gov/content/effects-marijuana-brains-and-bodies

يمكنك التواصل معنا من خلال

89 89 896 0100 002

×